+971 4 3953033
فيلا #591 | شارع شاطئ جميرا | دبي، الإمارات العربية المتحدة |   هاتف:  

عملية تصغير الثدي

Breast Reduction

تصغير الثدي

قد يتسبب كبر حجم الثدي بعدم راحة بعض النساء نظرًا لما يسببه لهن من آلام في الظهر والرقبة والكتف، بحيث تلجأ هذه النساء للبحث عن علاج لهذه المشكلة عندما لا يستطعن تحمل هذا الألم. هناك عدة أسباب قد ترغب المرأة من أجلها بالبحث عن علاج للثدي الكبير، منها:

  • عدم تناسق حجم الثديين مع الجسم.
  • الشعور بالقلق أو الخجل عند الخروج.
  • عدم الثقة بالنفس.
  • الشعور بعدم الراحة المصحوب بالألم المزمن.
  • انحناء الظهر و\أو الكتفين.

غالبًا ما يوصى بإجراء عملية تصغير الثدي للنساء اللاتي يردن تصغير حجم الثدي لما يسبب لهن من توتر جسدي ونفسي. تُعد هذه العملية مهمة على كل من الصعيدين الوظيفي والجمالي، ويتم من خلالها إزالة الزوائد الجلدية وأنسجة الثدي لجعل الثديين أكثر تناسقًا مع باقي الجسم.

يُشار إلى هذه العملية عادة بتصغير الثدي في دبي وهي عملية تجميلية تُجرى لإزالة الزوائد الدهنية والأنسجة الغدّية من الثدي وشد الجلد في نفس الوقت للحصول على ثدي أصغر وأكثر راحة وصحة بتناسقه مع باقي الجسم. تهدف هذه العملية إلى تصغير الحجم بالإضافة إلى جعل الثديين أقل وزنًا ومنحهما مظهرًا جذّابًا بشكل طبيعي.

التقنيات المستخدمة في تصغير الثدي

قد تختلف التقنيات المستخدمة في تصغير الثدي وفقًا لحجم الثديين. هناك نوعان من الشقوق المستخدمة للقيام بجراحة تصغير الثدي وهما:

  • تقنية اللولي بوب (المصاصة): يجرى الشق في العملية حول محيط الهالة نزولًا إلى ثنية الثدي.
  • تقنية المرساة: في هذه التقنية يكون الشق حول محيط الهالة مباشرة للأسفل ومن ثم على طول ثنية الثدي. يمكن ان يكون الشق الأفقي على الثنية أقصر أو أطول بحسب كمية الجلد الزائد المراد استئصاله.

في أثناء العملية، يجرى شق حول الهالة نزولًا لتشكيل ثقب المفتاح في إجراء يستخدم لإزالة الزوائد الدهنية والأنسجة والجلد وتقليل حجم الثدي. من الأمور النادرة إذا كان الثدي كبير جدًا أن تزال الحلمة والهالة ويعاد وضعهما في موضع أعلى بعد إجراء عملية تطعيم جلدي للثدي.

يقوم الجرّاح بتحقيق التماثل المطلوب للثديين على الرغم من اختلاف الأشكال والأحجام لكل حالة.

إلتزامنا إتجاهك

سيقوم موظّفونا المدرّبون ذوو الخبرة العالية بإرشادك بكل سلاسة وراحة خلال جميع مراحل عملية تصغير الثدي لمساعدتك على إتخاذ القرار الأنسب لك. في عيادة الشنار لجراحة التجميل ، يتمتع خبرائنا بخبرة تزيد عن 20 عاما في مجال الجراحات التجميلية وقاموا بمساعدة أكثر من 10,000 مريض على تحقيق حلمهم في الوصول  للجمال والثقة بكل أمان. سنقوم بتحديد  أفضل الخبراء لك وسنستمع  إليك، ونحدد متطلباتك الشخصية بالتفصيل خلال إستشارة خاصة لتقديم المشورة بشأن ما يجب توقعه من هذه العملية ووضع الخطة الأنسب لك في نهاية المطاف.

مراحل عملية تصغير الثدي

الاستشارة

الخطوة الأولى في عملية تصغير الثدي تتمثّل بإجراء استشارة وفحص مفصلين مع جرّاح التجميل المعتمد في العيادة لوضع الخطة الأنسب لكل مريضة. سيطلب منك تاريخك الطبي، ولا سيما إذا سبق لك أو لأحد من أفراد العائلة إزالة كتلة ما. وحتى المشاكل العاطفية يمكن أخذها بعين الاعتبار فيما يخص حالتك البدنية.

 

الجراحة

تكمن الخطوة الثانية بتحديد موعد لعملية تصغير الثدي مع جرّاح التجميل المتمرس والخبير في عمليات تصغير الثدي وغيرها. قبل الجراحة، تفحص كل مريضة للتأكد من إمكانية إجراء العملية بأمان وملاءمتها للمريضة، بما يشمل استشارة ما قبل التخدير وفحص الدم. يجرى تصوير الثدي بالأشعة السينية والموجات فوق الصوتية قبل الجراحة بحسب عمر المريضة.

تجرى العملية في المستشفى تحت التخدير العام وتستغرق من ساعتين إلى 4 ساعات. عادة ما تخرج المريضة من المشفى في نفس اليوم أو تقضي ليلة واحدة فيها على حسب حالتها.

في أثناء العملية، يقوم الجرّاح بإجراء شق حول الحلمة نزولًا بحيث يأخذ شكل ثقب المفتاح. تزال الزوائد الدهنية والأنسجة والجلد من الثدي ويغير موضع الحلمة.  قد توضع أنابيب لتصريف السوائل الزائدة وتخاط الشقوق بعدها. يوصي الطبيب أيضًا بارتداء حمالة صدر جراحية للمساعدة في عملية الشفاء. عند الخروج من المشفى، عادة ما توضع ضمّادات بسيطة تغير في اليوم التالي مع وضع ضمّادات جديدة.

يقوم خبير الجراحة التجميلية بمرافقتك خلال جميع مراحل الشفاء من خلال مواعيد المتابعة.

 

مرحلة الشفاء

عند القيام بعملية تصغير الثدي ستحتاج المريضة إلى إجازة لمدة أسبوع إلى أسبوعين من العمل. خلال فترة الشفاء، يجب تجنب النشاطات الشاقة، أما النشاطات اليومية فيمكن عادة استئنافها بعد أسبوع. يجب عدم حمل الأجسام الثقيلة لفترة وجيزة بعد العملية لمدة شهر على الأقل للمساعدة في الشفاء بشكل سليم. ستشعر المريضة ببعض الانزعاج ولكن الطبيب سيصف مسكن للألم.

ستحتاج المريضة للقيام بعدة زيارات إلى العيادة على مدى 4 أسابيع لمراقبة الشفاء.

التدابير الوقائية

على الرغم من أن عملية تصغير الثدي عملية واضحة، لا بد من تحديد المستوى المناسب من التدخل أو العلاج وإجرائه، سواء كان جراحيًا أو غير جراحي، من قبل جراح تجميل مؤهل وخبير. يجب أن تحقق المريضة المرشحة للعملية معايير محددة لتكون مؤهلة لها ويجب أن:

  • تكون غير مدخّنة أو بإمكانها إيقاف التدخين لمدة 3 أسابيع قبل العملية.
  • تشعر بالانزعاج من حجم ثدييها الكبير.
  • يعيق حجم الثدي أنشطتها البدنية أو يسبب لها الألم.
  • تمتلك توقّعات واقعية بخصوص النتائج المتوقّعة.
  • تكون ذات صحّة جيدة جسديّا وعقليّا.

حتى لا يختلط عليك الأمر، تتطلب عمليات تكبير أو تصغير أو تعديل أو ترميم الثدي جرّاح تجميل وهو مجال تخصص خبرائنا، أما عمليات استئصال الثدي غالبًا ما تُجرى من قبل جرّاح عام بالتعاون مع طبيب الأورام.

النتائج المتوقعة من عملية تصغير الثدي

الفائدة الأساسية لعملية تصغير الثدي هي التخفيف من الانزعاج الناتج عن حجم الثدي الكبير، ولا سيما في الرقبة والكتفين والظهر. ونظرًا لاختلاف كل شخص عن الآخر، تختلف النتائج المتوقعة من شخص لآخر، ولكنها عادة ما تشمل:

  • الثقة بالنفس.
  • القدرة على القيام بنشاطات لم تكوني قادرة على القيام بها فيما سبق.
  • عدم الحاجة لمسكنات الألم إذا كنتِ تتناولينها بسبب حالتك.
  • تناسب حجم وشكل الثدي.

الخطوات التالية

التقي بأحد خبرائنا في مركز الشنار لجراحة التجميل للحصول على استشارة شخصية ووضع الخطة الأنسب لك لعملية تصغير الثدي. اتصلي بنا أو احجزي موعدًا ليقوم المنسّقون المسؤولون عن رعاية المرضى بتحديد الخبير الأنسب لك.

طلب استشارة

سنرد في غضون دقائق قليلة.

1 Star2 Stars3 Stars4 Stars5 Stars (41 votes, average: 5.00 out of 5)
Loading...
الشنار لجراحة التجميل