+971 4 3953033
فيلا #591 | شارع شاطئ جميرا | دبي، الإمارات العربية المتحدة |   هاتف:  

حقن المواد المالئة الجلدية (الفيلر)

Dermal Fillers

حقن المواد المالئة الجلدية (الفيلر)

ثبت علميًا أن العديد من العلامات الظاهرة للشيخوخة يرجع سببها لفقدان البشرة لحجمها، وغالبًا ما يحدث ذلك في منطقة الوجه. لا تقتصر هذه العلامات على تجويف الخدين والخطوط المحفورة حول الفم والأنف، بل تتعداها إلى ترقق أنسجة الوجه أيضًا، بحيث يحتاج الفرد إلى اتخاذ تدابير معينة للشعور بالشباب والراحة، مثل:

  • تخفيف خطوط الماريونت حول الفم.
  • تعزيز وتحسين فقدان الحجم للخدود الغارقة.
  • التخلص من خطوط الشفاه الأفقية.
  • تحسين ونفخ الشفاه.
  • تخفيف التجاعيد على الذقن.
  • تحسين التناظر في الوجه.

تستخدم المواد المالئة الجلدية المعروفة باسم المواد المالئة الوجهية في دبي لتحقيق الأهداف المذكورة أعلاه، وهي عبارة أنسجة رخوة مع هلام ثابت يحقن في الجلد لاستعادة الحجم والامتلاء في المنطقة المستهدفة. عندما تحقن المواد المالئة تحت الجلد، فإنها تعمل على تعزيز معالم الوجه وتخفيف الخطوط الدقيقة والتجاعيد، ما ينتج عنه وجه متجدد وأكثر شبابًا.

الخيارات المتاحة للمواد المالئة الجلدية

من الطبيعي أن يفقد الوجه الدهون تحت الجلد مع مرور السنين، بحيث تصبح عضلات الوجه أقرب لسطح البشرة، ما يترك أثره على الوجه بحيث تصبع التجاعيد حول العينين والخطوط حول الفم عند الابتسام أكثر وضوحًا. تتمدد عضلات الوجه أيضًا فتفقده حجمه الطبيعي. تشمل العوامل الأخرى التي تساهم في شيخوخة بشرة الوجه نمط الحياة والعوامل الوراثية والتعرض لأشعة الشمس.
هناك أنواع مختلفة من المواد المالئة الجلدية، أكثرها شيوعًا:

  • حمض الهيالورونيك: مادة طبيعية موجودة في جسم الإنسان. عادة ما يستخرج ويعاد تشكيله، وقد أصبح أحد أكثر المواد المالئة الجلدية شيوعًا. عند حقنه تحت الجلد، يقوم حمض الهيالورونيك بتحسين معالم الوجه وتقليل التجاويف في الوجه وتجديد البشرة.
  • هايدروكسي أباتيت الكالسيوم: مادة موجودة بشكل طبيعي في عظام الإنسان شبيهة بالمعادن. يقلل استخدام هذه المادة من خطر التعرض لرد فعل تحسسي ويعطي نتائج طبيعية للغاية. تستخدم هذه المادة غالبًا في الجراحات الترميمية وطب الأسنان وهي معروفة بسلامتها وأمانها.
  • بولي ألكيلميد: مادة مالئة جلدية شبة دائمة تستخدم في نفخ الشفاه ومعالجة الطيات المتكونة بين الأنف والفم والندبات المحيطة، فضلًا عن تحسين امتلاء الوجه الذي يقل مع التقدم بالسن وتعزيز عظام الوجه، كما أنها تعزز من إنتاج الكولاجين.
  • حمض البوليلاكتيك: مادة مالئة جلدية اصطناعية تساعد عند حقنها في الوجه في إنتاج الكولاجين من الجسم نفسه، بحيث تلعب دورًا محفزًا للكولاجين. يعمل الحمض بشكل جيد على النصف السفلي من الوجه عن طريق نفخ الشفاه الرقيقة وعلاج الطيات المتكونة بين الأنف والفم وملئ خطوط الابتسامة. نتائج هذا النوع من المواد المالئة غير فورية، بل تظهر تدريجيًا مع تكوّن الكولاجين.
  • البولي ميثيل ميثاكريلات: ماجة مالئة جلدية شبه دائمة تستخدم غالبًا في علاج الطيات والشقوق والتجاعيد المتوسطة إلى العميقة، فضلًا عن ملء الندبات وتكبير الشفاه الرقيقة.
عادة ما يُحدد جرّاح التجميل أو طبيب الجلدية أفضل أنواع المواد المالئة اللازمة لملء المنطقة المحددة. في مركز الشنار لجراحة التجميل نُفضّل استخدام المواد المالئة الجلدية المؤقتة المعروفة باسم حمض الهيالورونيك أو هايدروكسي أباتيت الكالسيوم.

إلتزامنا إتجاهك

سيقوم موظّفونا المدرّبون ذوي الخبرة العالية بإرشادك بكل سلاسة وراحة خلال جميع مراحل عملية ما بعد فقدان الوزن لمساعدتك على إتخاذ القرار الأنسب لك. في عيادة الشنار لجراحة التجميل ، يتمتع خبراؤنا بخبرة تزيد عن 20 عاما في مجال الجراحات التجميلية وقاموا بمساعدة أكثر من 10,000 مريض على تحقيق حلمهم في الوصول للجمال والثقة بكل أمان. سنقوم بتحديد أفضل جرّاح متخصص مناسب لك وسنستمع إليك، ونحدد متطلباتك الشخصية بالتفصيل خلال إستشارة خاصة لتقديم المشورة بشأن ما يجب توقعه ووضع الخطة الأنسب لك في نهاية المطاف.

مراحل حقن المواد المالئة الجلدية

الاستشارة

الخطوة الأولى للعلاج بحقن المواد المالئة الجلدية تتمثّل بإجراء استشارة وفحص مفصلين مع جرّاح التجميل أو طبيب الجلدية المعتمد في العيادة لوضع الخطة الأنسب لكل مريض.

العلاج

الخطوة الثانية هي إما بالقيام بإجراء حقن المواد المالئة فورًا أو حجز موعد للقيام بها مع جراح التجميل أو طبيب الجلدية الخبير في حقن المواد المالئة والإجراءات المكافحة لعلامات التقدم بالسن. يجرى العلاج تحت التخدير الموضعي، ويستغرق ما بين 20 دقيقة إلى ساعة اعتمادًا على المنطقة المعالجة. قبل العملية، يفحص كل مريض للتأكد من إمكانية تطبيق العلاج بأمان. في أثناء حقن المواد المالئة، يقيم الوجه أولًا يفحص لون البشرة. يطبق بعد ذلك كريم التخدير لتخدير الجلد أو يعطى المخدر الموضعي، على الرغم من إمكانية تحمل الحقن بسهولة من قبل المرضى الذين يستطيعون تحمل الألم بشكل كبير دون مخدر موضعي. تحقن بعد ذلك المواد المالئة في الجلد ويدلك وتقيم المنطقة المعالجة.

يقوم الطبيب المختص بمرافقتك خلال مرحلة التعافي من خلال مواعيد المتابعة إذا لزم الأمر.

مرحلة الشفاء

عادة ما تختلف فترة الشفاء من حقن المواد المالئة الجلدية من شخص إلى آخر اعتمادًا على نوع المواد المستخدمة. يمكن العودة للأنشطة اليومية مباشرة على الرغم من ضرورة تجنب الأنشطة الشاقة لحوالي 24 إلى 48 ساعة بعد الإجراء للتقليل من التورم والكدمات. غالبًا ما تظهر نتائج حقن المواد المالئة مباشرة وتستمر عادة ما بين أربعة أشهر لسنوات اعتمادًا على المنتج المستخدم.

بعد مرور 14 يومًا، تجرى عادة جلسة متابعة مع الطبيب المختص لمراقبة حالة المواد المالئة والقيام بالتعديلات إذا لزم الأمر.

التدابير الوقائية

على الرغم من أن حقن المواد المالئة إجراء واضح، لا بد من تحديد المستوى المناسب من التدخل أو العلاج وإجرائه، سواء كان جراحيًا أو غير جراحي من قبل جراح تجميل أو طبيب جلدية مؤهل وخبير. يجب أن يحقق المرشح المحتمل للعملية معايير محددة ليكون مؤهلاً لها ويجب أن:

  • يمتلك توقعات واقعية فيما يخص النتائج المتوقعة.
  • يكون ذا صحة جيدة جسديًا ونفسيًا.
  • يلتزم بالحفاظ على بشرة صحية وجيدة.
  • يمتلك نظرة إيجابية في الحياة.

النتائج المتوقعة من حقن المواد المالئة الجلدية

الفائدة الرئيسية لحقن المواد المالئة الجلدية هي إعادة الامتلاء للوجه. ونظرا لاختلاف كل فرد عن الآخر، تختلف النتائج المتوقعة من شخص إلى آخر، ولكنها عادة ما تشمل:

  • مظهر أكثر شبابًا.
  • نفخ الشفاه.
  • تخفيف تجاعيد الوجه .
  • تعزيز الحجم وملء المناطق المجوفة في الوجه.
  • ترميم ملامح الوجه ومعالمه.
  • تحسين مظهر الندبات المرتخية.

الخطوات التالية

احجز موعدًا للاستشارة
التق بأحد خبرائنا في مركز الشنار لجراحة التجميل للحصول على استشارة شخصية ووضع الخطة الأنسب لك فيما يخص العلاج بحقن المواد المالئة الجلدية. اتصل بنا أو احجز موعدًا ليقوم المنسّقون المسؤولون عن رعاية المرضى بتحديد الخبير الأنسب لك.

طلب استشارة

سنرد في غضون دقائق قليلة.

1 Star2 Stars3 Stars4 Stars5 Stars (41 votes, average: 5.00 out of 5)
Loading...
الشنار لجراحة التجميل